دور المعلومات المحاسبية في اتخاذ القرار الاستثماري المالي – نشنش سليمة

  مدرجة تحت قسم: الإدارة, المحاسبة
  المحرر on الإثنين, مارس 22, 2010 1:47 - 7 Comments

Send to friend Send to friend    |       |   
Processing your request, Please wait....

دور المعلومات المحاسبية في اتخاذ القرار الاستثماري المالي – نشنش سليمة

الملتقى الدولي: صنع القرار في المؤسسة الاقتصادية

جامعة محمد بوضياف – الجزائر

أفريل 2009

Processing your request, Please wait....



7 تعليقات

You can follow any responses to this entry through the RSS 2.0 feed. You can اترك تعليقكم الكريم, or trackback from your own site.

بابكر محمد
مارس 26, 2010 21:27

بحوث عن
1/ أهمية المحاسبة عن الموارد الطبيعية على المستوى القومى
2/ دور الفكر الاسلامى فى الحفاظ على الموارد االبيئية

بابكر محمد
مارس 26, 2010 21:36

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
لو تكرمكم بمدي ببحث عن
دور المحاسبة البيئية فى اتخاذ القرارات الاستثمارية

د. خلف الوردات
مارس 10, 2011 21:45

دور المعلومات المحاسبية في اتخاذ القرار الاستثماري
باد ذي بدء لا بد من توفر الخصائص النوعية للمعلومات المحاسبة عندها تصبح كالدم في جسم الانسان بدون الدم لا يستطيع الجسم ان يقوى على شى وكذلك المعلمات المحاسبية بدونها لا يقوي متخذ القرار ان يتخذ اية قرار رشيد الا اذا توفر لدية معلومات تحمل الخصائص التالية
1- القابلية للفهم:
يقصد بذلك قابلية البيانات للفهم من قبل المستخدمين.
يفترض توفر مستوى معقول من المعرفة لدى المستخدمين.
يجب عدم استبعاد المعلومات عن المسائل الهامة حتى لو كانت معقدة نسبياً.
2- الملاءمة: المعلومات الملائمة هي تلك المفيدة لحاجات متخذي القرارات.
تتحقق خاصية الملاءمة في المعلومات عندما تساعد على اتخاذ القرارات من خلال تقييم الأحداث الماضية والحاضرة والمستقبلية أو تأكيد أو تصحيح تقييماتهم الماضية .
يمكن تعزيز القدرة التنبؤية للبيانات المالية من خلال التوسع في مستوى الإفصاح ، مثل التفريق بين البنود العادية وغير العادية في قائمة الدخل .
 3- المادية
تعد المعلومات ذات قيمة مادية إذا كان حذفها أو تحريفها يمكن أن يؤثر على قرارات المستخدمين .و تعتمد المادية على حجم البند .
4- الموثوقية خلو البيانات من الأخطاء الهامة والتحيز إمكانية الاعتماد علىها من قبل الإفصاح عن السياسات المحاسبية المستخدمة وتغيراتها وأثر التغير
5- التمثيل الصادق: أن تمثل المعلومات بصدق العمليات المالية والأحداث الأخرى التي من المفروض أنها تمثلها أو أن تعبر عنها بشكل معقول اعتماداً على مقاييس وأسس الاعتراف
 6- الجوهر فوق الشكل الاعتماد في المحاسبة على جوهر العمليات والأحداث وحقيقتها الاقتصادية وليس على شكلها القانوني فقط
مثلا بيع أصل مع الاحتفاظ بالمنافع الاقتصادية المستقبلية رغم وجود وثائق نقل ملكية، فإن الاعتراف بهذه العملية بأنها عملية بيع ، لا يمثل بصدق الحدث الاقتصادي
7- الحياد: خلو البيانات من التحيز .
8- الحذر
على معد البيانات بذل الجهد الكافي لمواجهة حالات عدم التأكد
مثل : – قابلية الديون المشكوك فيها للتحصيل . – تقدير العمر الاقتصادي للأصول .
9- الاكتمال
يجب أن تكون المعلومات كاملة ضمن حدود المادية والتكلفة
حذف المعلومة يمكن أن يجعلها خاطئة أو مضللة
10- قابلية المقارنة
إمكانية المقارنة عبر الزمن : لنفس المشروع .
إمكانية المقارنة بين المشروعات .
الثبات في أسس القياس والعرض .

جليل
أغسطس 13, 2011 16:52

أن هذا الموضوع من المواضيع المهمة ، وأنه يساعد على اتخاذ القرات الصحيحة في الشركة
وبارك الله لك على هذا الانجاز

ميمي
مارس 22, 2012 20:49

merci bien

قصه
سبتمبر 26, 2012 9:44

شكر علي هذا العمل المهم

لؤي
مارس 5, 2014 17:08

و هل تقوم أى مؤسسة اقتصادية عالمية بإتخاذ قرار استثماري دون دراسة مسبقة للمعلومات المحاسبية؟ وصف للموجود فقط مع افتقار للمراجع الغربية على أساس ريادة امريكا و اوروبا في المجال الإقتصادي ثم يمكن بعد ذالك الإسقاط على الجزائر لكي يكون العمل شامل.

لإبداء رأيك أو تعليقك:

التعليق

أقسام الموسوعة